2017/12/06 11:18am
488
برعاية العتبة العبّاسيّة المقدّسة وتحتَ شعار (بمحمّدٍ نفتخر .. بمحمّدٍ ننتصر) أقامت كلّية الكفيل الجامعة بالتعاون مع مركز العميد الدوليّ للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثّقافيّة في العتبة العباسيّة المقدّسة وقسم العلاقات العامّة / شعبة العلاقات الجامعيّة حفلَ الرسول الأعظم الثقافيّ الثّالث .
ويُذكر أنّ هذا الحفل شهدَ حضور سماحة السيد أحمد الصّافي (دام عزّه) المتولّي الشرعيّ للعتبة العباسيّة المقدّسة وسماحة السيد ليث الموسويّ رئيس لجنة رسم السياسات التربويّة في كلّية الكفيل الجامعة ورئيس قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة والأستاذ الدكتور عباس الدده رئيس هيأة التربية والتعليم العالي وممثلو مركز العميد الدولي للبحوث والدراسات وممثلو شعبة العلاقات الجامعيّة التابع لقسم العلاقات العامّة في العتبة العبّاسيّة المقدّسة وعدد من عمداء الكليات  الأهلية ورؤساء الأقسام العلميّة في كلّية الكفيل الجامعة فضلاً عن جمع من التدريسيين والطلبة .
ابتدأ الحفل بقراءة عطرة لآياتٍ زاكيات من القرآن الكريم ، تلتها كلمة الأمانة العامّة للعتبة العبّاسيّة المقدّسة ألقاها الأستاذ الدكتور أحمد الكعبي عضو مركز العميد الدوليّ للبحوث والدراسات.
وبعدها كلمةُ الأستاذ الدكتور نورس محمّد شهيد الدهّان عميد كلّية الكفيل الجامعة الذي أوضح في كلمته عن شكره لسماحة السيد أحمد الصافيّ (دام عزّه) عن دعمه المستمر وحثّه على تطوير كلية الكفيل الجامعة، وعرّج على استذكار صاحب الذكرى الرسول الأعظم (صلّى الله عليه وآله وسلّم) الذي بُعثَ ليتمم مكارم الأخلاق من خلال سيرته المباركة وسيرة أهل بيته الأطهار (عليهم السلام) التي ينبغي علينا الاقتداء بها لتحقيق مرضاة الله تعالى.
تضمّن هذا الحفل مشاركاتٍ طلابيّة شعريّة وإنشاديّة تغنت بحبّ الرسول الأعظم رسول الانسانيّة والسّلام، وكذلك جلسة بحثيّة اشتملت على بحثين أولهما الأستاذ المتمرّس الدكتور صاحب نصّار والأخرى لسماحة السّيد محمّد الموسويّ من شعبة التبليغ الدينيّ في العتبة العبّاسيّة المقدّسة ركّزت هذه البحوث على دورِ الرسول الخاتم (صلّى الله عليه وآل وسلّم) في نشرِ تعاليم الله تعالى التي أنزلت عليه وحيّاً واشتمل عليه القرآن الكريم ، فضلاً عن سيرته العمليّة العباديّة والخلقية تلك السيرة التي أسست لكلّ القيم والمبادئ الاسلاميّة الخلقيّة الحقّة ، ويُذكر أن الحفل تضمن مشاركاتٍ طلابيّة فنيّة شكّلت معرض الرسم والخط الذي أُفتتحَ بعد نهاية الفقرات الشعريّة والانشاديّة والبحثيّة .
وتخلل فقرات الحفل تكريمٌ من قِبل سماحة السّيد أحمد الصافيّ المتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسيّة المقدّسة للأستاذ المساعد الدكتور صفاء عبد الجبّار علي الموسويّ على دوره الفاعل وجهوده الكبيرة التي بذلها خلال مدّة عمادته لكلية الكفيل الجامعة.